الرئيسية » ثقافة فن و إبداع » وداعا جوليا ينال جائزة سينما من أجل الإنسانية و”يرقة” أفضل فيلم عربي بمسابقة الأفلام القصيرة بمهرجان الجونة السينمائي

وداعا جوليا ينال جائزة سينما من أجل الإنسانية و”يرقة” أفضل فيلم عربي بمسابقة الأفلام القصيرة بمهرجان الجونة السينمائي

حصد فيلم وداعا جوليا على جائزة سينما من أجل الإنسانية فيما كشف مهرجان الجونة في دورته السادسة عن جوائز مسابقة الأفلام القصيرة حيث حصد فيلم يرقة على جائزة أفضل فيلم عربي وحصد جائزة النجمة البرونزية فيلم وأخيرًا، اليوم الموعود، بينما نال جائزة النجمة الفضية فيلم البحر الأحمر يبكي، حصد جائزة النجمة الذهبية فيلم أعدك (Cross My Heart and Hope to Die)
وضمت لجنة تحكيم مسابقة الأفلام القصيرة لوسي كير مخرجة أفلام شهيرة تستكشف نقاط التلاقي بين صناعة الأفلام والفنون الأدائية .
مريم الفرجاني ممثلة تونسية معروفة بأدائها اللافت للأنظار.
سيلين روستان منسقة أفلام متخصصة، ومن أهم الداعمين للأفلام القصيرة، وتساهم بشكل كبير في هذه الصناعة.
رزان جمّال ممثلة بريطانية-لبنانية نالت استحسان الجماهير دوليًا وإقليميًا بأدائها المتميز.
وسيم جعجع مخرج لبناني مشهور، وصاحب أسلوب سردي مميز، وقصص مؤثرة وواقعية.
وشهد المهرجان عرض90 فيلماً من 49 دولة عرضها المهرجان في مختلف أقسامه، سواء «الروائية الطويلة» أو «الوثائقية» أو «القصيرة» أو الاختيار الرسمي خارج المسابقة أو الأقسام الخاصة.
وعرض المهرجان بالتعاون مع مؤسسة «الفيلم الفلسطيني» من خلال قسم «نافذة على فلسطين»، الذي عرض مجموعة من الأفلام التي تتعمق في قلب القصص الفلسطينية، وتضمن المهرجان عرض 9 أفلام في عرضها العالمي الأول، في حين تم عرض 4 أفلام في عرضها الدولي الأول.
وشهد المهرجان 14 حلقة نقاشية ومحاضرة وورشة عمل، عقدت خلال المهرجان ضمن «جسر الجونة»، منها حلقة بعنوان «السينما في الأزمات: نظرة على فلسطين»، وورشة عمل للتطوير الإبداعي والترويج، «من الترويج إلى الإنتاج»، نظمت بالتعاون مع مجموعة راويات، مع التركيز على مشاريع صانعات الأفلام المصريات، ومحاضرة عن صناعة الأفلام مع المخرج المُكرّم هذا العام مروان حامد.
كما اطلق المهرجان لأول مرة سوق الجونة السينمائية و هي أحدث مبادرات المهرجان، والتي ينصبُّ تركيزها الأساسي على ربط المحتوى بالمشترين المحتملين والموزعين والشركاء، وتأتي هذه المبادرة ضمن التزام المهرجان تجاه صناعة السينما.
تأسس عام 2017، ويُعد أحد المهرجانات الرائدة في منطقة الشرق الأوسط، يهدف مهرجان الجونة السينمائي إلى عرض مجموعة من الأفلام المتنوعة للجمهور الشغوف بالسينما والمتحمس لها، وخلق تواصل أفضل بين الثقافات من خلال فن السينما، ووصل صناع الأفلام من المنطقة بنظرائهم الدوليين من أجل تعزيز روح التعاون والتبادل الثقافي. يلتزم المهرجان باكتشاف الأصوات السينمائية الجديدة، ويتحمس ليكون محفزًا لتطوير السينما في العالم العربي، خاصة من خلال ذراع الصناعة الخاصة به، منصة الجونة السينمائية، وهي فعالية موجهة لصناعة السينما، خُلقت بهدف تطوير وتمكين صناع الأفلام المصريين والعرب، ومساعدتهم على إيجاد الدعم الفني والمالي اللازم. تتكون المنصة من منطلق الجونة السينمائي، وجسر الجونة السينمائي اللذين يقدمان الفرص للتعلم والمشاركة، إلى جانب جسر الجونة السينمائي وهو مختبر لتطوير المشروعات وتنفيذ الإنتاجات المشتركة. والإضافة الأحدث إلى منصة الجونة السينمائية هو سوق الجونة السينمائي الذي يضم معرض الجونة للأفلام القصيرة حيث يتفاعل صنّاع الأفلام الواعدين مع السينمائيين المخضرمين.

عن الساحة

اترك تعليقاً