الرئيسية » تقارير ملفات و حوارات » السيد العزاوي يستعرض أمام الصحافة أهم المشاريع الكبرى لمدينة وجدة

السيد العزاوي يستعرض أمام الصحافة أهم المشاريع الكبرى لمدينة وجدة

وجدة / ميلود بوعمامة

قدم السيد محمد العزاوي، رئيس الجماعة الحضرية لوجدة، أهم الخطوط العريضة لمشاريع المدينة المرتقب إنجازها خلال الولاية الرئاسية الجارية، وذلك في لقاء صحافي، نظمته الأمانة الجهوية للنقابة المستقلة للصحافيين المغاربة بجهة الشرق، بتنسيق مع أطر الجماعة من : منتخبين و إداريين و رؤساء أقسام

تخللت الجلسة التفاعلية، أسئلة كثيرة و متنوعة في طرح مباشر مع رئيس الجماعة الحضرية لوجدة، خاصة تلك الأسئلة التي باتت تؤرق المواطنين و المواطنات بحدة، و من بينها الوضعية المزرية التي تعيشها المدينة على مستوى البنيات التحتية، الانقطاعات المتكررة للماء الصالح للشرب، و ظاهرة الكلاب الضالة، و صفقات التطهير و المطرح العمومي، و حراسة السيارات و أسواق الجملة و الأسبوعية و وضعية المحطة الطرقية، وغيرها من المواضيع الآنية و المقلقة

في رد على أسئلة الزملاء الصحفيين، أكد السيد محمد العزاوي، أن كل هذه الأسئلة و الملاحظات التي طرحت، منكب عليها المجلس الحالي بكل حزم ومسؤولية و تفان في العمل، من أجل مصلحة المدينة والساكنة، و أن الأمور التدبيرية تحتاج منا نوعا من العقلنة و الروية في اتخاذ القرارات و الإجراءات الحازمة حسب العزاوي دائما

بالمناسبة، طمأن السيد العزاوي رجال و نساء الصحافة والإعلام، أن الجماعة الحضرية لوجدة تعمل على مشاريع مهمة للغاية مع شركائها المباشرين، و ستغير هاته المشاريع دون شك وجه المدينة بشكل عام، يليق بقيمة المدينة الألفية و وعيش ساكنتها

من بين هاته المشاريع الكبرى، إحداث مجزرة جديدة بمواصفات عصرية بدعم مع وزارة الفلاحة، و بناء محطة طرقية من الجيل الجديد تتماشي و متطلبات المواطنين بدعم من وزارة التجهيز، بناء سوق أسبوعي جديد (سوق الأحد ) مغطى يستجيب لكل حاجيات المتبضعنين

في إطار تصميم تهيئة المدينة الذي صادق عليه الرئيس السابق، ومن أجل خلق انسيابية طرقي وسط مدينة وجدة، و ما تعرفه من اكتظاظ في مرحلة الذروة على طول السنة، خاصة بعد عودة أبناء الجالية المغربية المقيمة بالخارج، سيتم حفر نفق تحت أرضي على مستوى ساحة سيدي عبد الوهاب، من أجل العمل على ضبط حركة السير و الجولان بهذه المحاور الطرقية، مع بناء مآرب تحت أرضي بساحة جدة لتسهيل الولوج إلى الشوارع المجاورة بشكل سهل و سلس، مع تزفيت حوالي 18 كلم من الشوارع و المحاور الطرقية داخل المدار الحضري للمدينة

في إطار خلق دينامية اقتصادية واجتماعية شاملة على مستوى المدينة، سيتم في القريب العاجل إخراج سوق السمك من بين الأسوار، و نقله على مستوى مراب مولاي الحسن، حتى يتمكن المواطنون التبضع بشكل جيد، يضمن السلامة الغذائية و الجودة في المنتجات البحرية و الشبه البحرية

و من المشاريع الكبرى المزمع تنفيذها على ارض الواقع، تحدث محمد العزاوي عن مشروع ” ترام وجدة” الذي سيفك دون شك مشكل النقل الحضري بالمدينة، انطلاقا من حي لازاري مرورا بوسط المدينة و انتهاء بجامعة محمد الأول بوجدة، و هو المشروع الواعد الذي سيشرع في الخدمة عبر خط أولي، و تليه خطوط أخرى مستقبلية، دائما حسب العزاوي، مع تشييد بجانب خط “ترام وجدة” ممرات لأصحاب الدرجات الهوائية و أخرى ذات المحركات

في إطار ضمان اخضرار الحدائق العمومية و الفضاءات الخضراء في عز الجفاف، ستعمل الجماعة على معالجة المياه العادمة على مستوى غابة سيدي امعافة و تخزينه، ليتسنى للمساحات الخضراء و أشجار التصفيف و الحدائق العمومية و غيرها، الاستفادة من الماء المعالج على طول السنة

و في إطار الإستراتيجية التواصلية مع المواطنين و الصحافة، أكد محمد العزاوي على أن مكتبه سيظل مفتوحا لاستقبال الشكايات و التظلمات الخاصة بالمواطنين، مع تحيين البوابة الإلكترونية للجماعة من أجل الاضطلاع على المعلومة و تعميمها، خدمة للمرفق العام الذي يعنى بالشأن العام المحلي في جميع مجالاته وتخصصاته

في الختام، وعد رئيس الجماعة الحضرية لوجدة في لقائه بمختلف ممثلي وسائل الإعلام والصحافة، يوم الخميس 20 يوليوز 2023، أن مثل هاته اللقاءات الصحفية يجب أن تتكرر، حيث تحفزنا كفريق عمل جماعي يسعى إلى خدمة الصالح العام بكل مسؤولية و نكران الذات، حيث تغيب الألوان السياسية و يبقى العمل هو أساس التسيير و التدبير

عن الساحة

اترك تعليقاً